المركز الاستشفائي الجامعي طنجة تطوان الحسيمة ينظم حملة تحسيسية حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي

05/11/2021
المركز الاستشفائي الجامعي طنجة تطوان الحسيمة ينظم حملة تحسيسية حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي

نظم مختبر علم التشريح والخلايا المرضية التابع للمركز الاستشفائي الجامعي طنجة تطوان الحسيمة، بشراكة مع كلية الطب والصيدلة بطنجة، حملة تحسيسية وتوعوية، على شكل ماراثون مصغر، بهدف إبراز أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي لدى النساء، يومه السبت 30 أكتوبر 2021، تحت شعار : من أجل انطلاقة وردية

وتأتي هذه المبادرة في إطار تفعيل المخطط الوطني للوقاية ومراقبة السرطان، الذي أطلقته وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، حول التحسيس بأهمية الكشف المبكر عن سرطاني الثدي وعنق الرحم، وذلك خلال الفترة الممتدة ما بين 25 أكتوبر إلى 25 نونبر 2021

وقد عرف هذا الحدث الرياضي التحسيسي، الذي أعطيت انطلاقته من مرقالة بطنجة مرورا بعدد من المعالم السياحية التي تزخر بها المدينة، على الساعة السابعة والنصف صباحا، وقد أثث هذا الفضاء السياحي ما يفوق 50 شخصا من كلا الجنسين ومن مختلف الفئات العمرية، الذين أتوا للمشاركة ليس فقط من المغرب، وإنما من مختلف بلدان المعمور، حيث قطعوا مسافة 5 كلم مشيا و10 كلم جريا، حسب اختيار كل مشارك(ة)

وفي كلمة ألقتها الأستاذة مريم الشرايبي، رئيسة مصلحة مختبر علم التشريح والخلايا المرضية، عقب اختتام هذا النشاط الرياضي التحسيسي، أشادت بالمستوى العالي في التنظيم، وكذا شكرها على تلبية دعوة الحضور في مثل هذه التظاهرات التحسيسية ذات البعد السوسيو إنساني، بالرغم من الظرفية الوبائية العالمية التي يطبعها كوفيد-19، إلا أنه بفضل التنظيم الدقيق والمحكم فقد تم أخذ كل الاحتياطات الاحترازية والوقائية

ومن جانبهم، أجمع كل المشاركين والمشاركات على النجاح الذي حققته هذه النسخة الأولى لهذا اليوم التحسيسي، وأكدوا كذلك أن مضمون هذه الرسالة الذي يكمن في رفع درجة الوعي بأهمية الوقاية والكشف المبكر عن هذا السرطان الخبيث والصامت، قدم بشكل واضح وتم إيصاله إلى عموم الناس، الذين تابعوا باهتمام وعن كثب أطوار هذا السباق على جنبات الطرقات وعلى طول المضمار

وجدير بالذكر، أن المركز الاستشفائي الجامعي، ما فتئ يعمل كدعامة أساسية في مواكبة ومرافقة المواطنين في كل الجوانب ذات الصلة بحياتهم وسلامتهم الصحية. كما أن هذه المناسبة كانت فرصة لإعادة هذا النقاش إلى الواجهة والذي يتمحور حول الأهمية البالغة للوقاية من سرطان الثدي من خلال الكشف المبكر، واستتباب الوعي لدى مختلف الطبقات الاجتماعية في جهة طنجة تطوان الحسيمة، ولفت أنظارهم إلى خطورة هذا السرطان، الذي يحتل المرتبة الأولى بين السرطانات المسجلة في صفوف النساء بالمغرب، بنسبة 36% من مجموع السرطانات التي تصيب الإناث، ما لم يتم الكشف عنه مبكرا

وأسدل ستار هذا العرس الرياضي التحسيسي، بتوزيع مداليات رمزية على كل المشاركين والمشاركات، وكان من بين أبرزهم الدكتور ندير الصالحي، أخصائي العلاج بالأشعة بمركز الأنكولوجيا، المعروف بمزاولته للعدو الريفي، والذي حصل على إحدى المراتب الأولى في هذا الماراثون المصغر. كما تم التعبير عن كلمات الشكر في حق كل الساهرين على السير العادي لهذا اليوم التحسيسي، لاسيما طلبة كلية الطب والصيدلة بطنجة، عربونا على انخراطهم في هذا المسلسل التوعوي وما أسدوا من خدمات جليلة للمشاركين. بالإضافة إلى المساهمة القيمة لفريق « فيزيو سبورت » بطنجة، الذي قدم الإسعافات الأولية للمشاركين وكذا الحركات والتسخينات الرياضية قبل وبعد السباق، درءا لأي تشنج على مستوى العضلات


Dernières actualités

Publications

Cours en ligne

Consultations

Tél : 0539.392.465

Fax : 0539.392.464

Centre Hospitalier Universitaire Tanger-Tétouan- Al Hoceima
Route de Rabat Km 17 BP 398
Gzinaya, Tanger, Maroc

© 2020 CHU TTA. Réalisé par Digital Place.